الرئيسية / إقتصاد وبيئة / 1% تراجع مبيعات السيارات في لبنان خلال كانون الثاني 2016

1% تراجع مبيعات السيارات في لبنان خلال كانون الثاني 2016

كشفت “جمعية مستوردي السيارات في لبنان” أن مبيعات السيارات الجديدة بلغت 2411 سيارة جديدة خلال شهر كانون الثاني الماضي من العام 2016 الحالي ، بنسبة انخفاض وصلت الى 1% بالمقارنة مع 2436 سيارة كان قد تم بيعها خلال الشهر نفسه من العام 2015 الماضي . وذلك بحسب ما جاء في التقرير الاسبوعي الصادر عن “بنك بيبلوس” ، رقم 436 ، للفترة ما بين 15 الى 20 شباط الحالي .
6304119_1456222088
و قد شكّلت السيارات اليابانية نسبة 38.9% من إجمالي المبيعات في كانون الثاني 2016 ، تلتها السيارات الكورية الجنوبية بحصة 29.3% ، ثم السيارات الأوروبية بنسبة 26% ، والسيارات الأميركية بنسبة 5.5% ، بينما السيارات الصينية حصدت 0.3% .
و على اساس سنوي ، فقد ارتفع عدد السيارات الكورية الجنوبية المباعة بنسبة وصلت الى 4.1% ، في حين تراجع عدد السيارات الصينية المباعة بنسبة 20% ، وانخفضت مبيعات المركبات الأميركية بنسبة  9.5% ، كما تراجعت مبيعات السيارات اليابانية بنسبة 3.4% ، و مبيعات السيارات الأوروبية انخفضت بنسبة 0.6% ، وذلك في كانون الثاني الماضي من العام الحالي .
و بالتفاصيل، فقد حصدت العلامة التجارية “كيا” المرتبة الاولى لتتصدر المبيعات في السوق اللبنانية ، حيث باعت 458 السيارات في شهر كانون الثاني الماضي ، لتأتي بيعدها مباشرةً نظيرتها “تويوتا” التي باعت 376 سيارة جديدة ، و شركة “هيونداي” باعت 245 سيارة ، و “نيسان” 196 سيارة، أما “سوزوكي” اليابانية فقد باعت 116 سيارة ، بينما باعت شركة “رينو” الفرنسية 115 سيارة جديدة .
في موازاة ذلك ، تم بيع 186 مركبة جديدة لأغراض تجارية في شهر كانون الثاني الماضي ، بنسبة ارتفاع بلغت 1.6% ، وذلك بالمقارنة مع 183 مركبة كان قد تم بيعها خلال الشهر نفسه من العام 2015 الماضي .
من جهتها ، أشارت “جمعية مستوردي السيارات في لبنان”  إلى أن التراجع في مبيعات سيارات الركاب الجديدة خلال شهر كانون الثاني الماضي يرجع إلى الظروف الاقتصادية والسياسية والأمنية الصعبة التي يشهدها لبنان . كما لفتت الى ان 90% من السيارات الجديدة المسجلة هي من الحجم الصغير ذات الاسعار المنخفضة “اي التي يقل سعرها عن 15 ألف دولار”. اما الاقبال على شراء هذه السيارات فيرجع الى غياب النقل العام المنظّم والمنافسة الشرسة بين الوكلاء، الأمر الذي يؤدي في المحصلة الى انخفاض قيمة المبيعات وارباح الشركات .
و في سياق متصل ، بلغ عدد السيارات الجديدة التي تم بيعها من قبل أكبر خمسة موزعين في لبنان في شهر كانون الثاني الماضي عدد 1693 مركبة ، لتحصد بذلك نسبة 65.2% من اجمالي مبيعات السيارات الجديدة خلال الفترة نفسها .
و على شكل تفصيلي ، فقد باعت شركة “ناشونال اوتومايتف ترايدنغ كومباني – ناتكو ش م ل” عدد 458 سيارة بنسبة 17.6% من اجمالي المبيعات في كانون الثاني ، جاءت بعدها شركة “بستاني يونايتد ماشينريز كومباني ش م ل” قامت ببيع 419 سيارة ، بنسبة 16.1%، تلتها شركة “بسول حنيني ش م ل” حيث باعت 327 سيارة ، بنسبة 12.6%، أما شركة “سنتشري موتورز كومباني ش م ل” فقد باعت 250 سيارة جديدة بنسبة 9.6%، بينما جاءت شركة “رسامني يونس ريمكو ش م ل” اخيرة بين الشركات الخمس ، بمبيع 239 مركبة جديدة ، ونسبة 9.2% من اجمالي مبيعات السوق، وذلك خلال شهر كانون الثاني الماضي من العام 2015 الحالي .
ولفتت “جمعية مستوردي السيارات في لبنان” الى انه على الرغم من الحملات التسويقية الكبيرة التي قام بها وكلاء السيارات، إلا أن مبيعات السيارات شهدت تراجعاً بلغت نسبته 30% في كانون الثاني الماضي ، بالمقارنة مع الشهر نفسه من العام 2015 .
واضافت أن هذا التراجع يأتي نتيجة الأوضاع المتردية التي تسود البلاد، فيما لا يعكس الجهد الذي يقوم به اصحاب الشركات في سبيل المحافظة على استمرار الحركة الاقتصادية والتجارية والحفاظ على شركاتهم وموظفيهم. كما توقعت الجمعية استمرار المزيد من التراجع في المبيعات خلال سنة 2016 .

شاهد أيضاً

العسكر تحت رحمة وضع الليرة… واحتمال توقف دفع الرواتب!

“ليبانون ديبايت” – ملاك عقيل لا توحي بورصة التكليف والتأليف بالخروج قريبًا من نفقِ المؤشرات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!