الرئيسية / سياسة / في مواجهة أي عدوان خارجي … لا يجوز أن نكون إلا مع سوريا

في مواجهة أي عدوان خارجي … لا يجوز أن نكون إلا مع سوريا

رصد ومتابعة – شبكة تحقيقات الإعلامية

نفذت الولايات المتحدة الأميركية وعدها بضرب سوريا، ومعها دخلت بريطانيا وفرنسا على الخط، كداعمة لهذه الضربات الجوية التي ضربت عدداً من البنى التحتية ومراكز البحوث وغيرها

وجهتان نظر حول ما حصل، فمع تؤييد أطرافاً لهذه الضربات، باعتبار ان النظام السوري أمعن في القتل واستخدام الأسلحة المحرمة ولعلّ أهمها الكيماوي، وطرفاً آخر يعتبر ان هذه الضربات هي انتهاك لسيادة سوريا ووحدتها

لكن يبقى الأهم، التأكيد على أن أي عدوان خارجي على اي بلد عربي لا يجوز أن يكون مرحباً به من اي جهة، ونسأل : متى نكون حقاً امة عربية تليق بنا ثقافة العيش معاً، وبناء مستقبلنا بسواعدنا، بعيداً عن مكرنا وخداعنا وكراهيتنا؟

شاهد أيضاً

النائب الوليد سكرية لموقعنا : علينا واجب انتخاب خط المقاومة.. والمناوئين لن ينالوا منا

حوار ومتابعة:  شبكة تحقيقات الإعلامية أحمد عساف أشار النائب الوليد سكرية والمرشح الحالي عن المقعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *