facebook-domain-verification=oo7zrnnwacae867vgxig9hydbmmaaj

“داعش” يتلاعب بأسعار الصرف بالموصل

يعمل تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة الموصل العراقية على استغلال سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي لتحقيق أكبر إفادة ممكنة من السكان المحليين، فيما تهاجم قاذفات التحالف الموارد المالية للتنظيم. وجرى خفض متوسط الأجور من 400 دولار إلى 200 دولار شهريا.

وأوضح المتحدث باسم التحالف في الجيش الأميركي ستيف وارن ان “أجور المقاتلين الأجانب التي كانت بين 600 و800 دولار في الشهر، خفضت أيضا، غير أنه لم يتضح حجم هذا الخفض”. وأشار متعاملون في العملات في الموصل إلى ان “التنظيم يحصل على العملة الصعبة من خلال بيع السلع الأساسية المنتجة في المصانع التي يسيطر عليها للموزعين المحليين بالدولار، لكنه يدفع الأجور بالدينار لآلاف المقاتلين والموظفين العموميين”.

(رويترز)

عن investigation

شبكة مختصة بالرصد الإعلامي من لبنان إلى العالم. نعتمد أسلوب التقصِّي في نقل الأخبار ونشرها. شعارنا الثابت : "نحو إعلامٍ نظيف"

شاهد أيضاً

فياض: نقترب لأن نصبح بلداً نفطياً خلال أيام قليلة

ألقى وزير الطاقة والمياه في حكومة تصريف الأعمال وليد فياض الكلمة الرئيسيّة في افتتاح قمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!