أخبار عاجلة
الرئيسية / سياسة / الخليج العربي / تهافت عربي للصلح مع إسرائيل .. ماذا بقي من فلسطين ؟

تهافت عربي للصلح مع إسرائيل .. ماذا بقي من فلسطين ؟

شكّلت الإمارات بعمقها العربي الواسع ودورها الإقتصادي العربي الهام نقطة تحول في سياق إقامة العلاقات مع الكيان الصهيوني ، مع ما برز من استعجال لإنهاء هذا الملف ، ترافق مع حملات إعلامية واسعة ، برز فيها دور الشباب الإماراتي المتحمس لمثل هذا الصلح وزيارة الأراضي الفلسطينية المحتلة ، محاولين بذلك المواءمة بين حقهم بالسلام ودفاعهم عن القضية الفلسطينية ، مواءمة هم رسموها لكنها بالمطلق ليست سليمة.

وبعد الإمارات حان دور المملكة البحرينية والتي لا تقلّ أهمية عن الإمارات خاص لناحية التواجد الكبير للطائفة الشيعية بداخلها ، وهذا الصراع الحادّ في كثيرٍ من الأحيان لتغيير النظام ، فيما تعتبره السلطات البحرينية بأنّه مواجهة مع أذرع إيران في الداخل.

اليوم ، بات السلام مع الكيان الاسرائيلي المغتصب للأرض قائماً ، حيث العلاقات الدبلوماسية والتبادل الفكري والثقافي والتجاري وخلافه ، لكنه حتماًلصالح فكرة التوسع الإسرائيلي- الأميركي على حساب ما تبقّى من قوّة ووحدة عربية.

شاهد أيضاً

وهّاب يصف بري ب “الحرامي”: “سجِّلوه من الآن حرامي”!

وهّاب يصف بري ب “الحرامي”: “سجِّلوه من الآن حرامي”! غرّد الوزير السابق وئام وهاب: “من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!