facebook-domain-verification=oo7zrnnwacae867vgxig9hydbmmaaj

هناء رحلت بعد ظلمٍ كبيرٍ من زوجها … والقانون “خارج السمع”!

تو فيت الشابة هناء الخضر ظهر اليوم بعدما أحرقها زوجها وتعرضت لعنف شديد منه.

يُذكر أن هناء ابنة الـ21 عامًا كانت حاملًا في شهرها الخامس وقد أسقطت جنينها جراء العنف الشديد التي تعرضت له،

وكان وضعها الصحي خطير جدًا قبل أن ترحل وتنضم إلى قافلة النساء المظلومات في هذا البلد التعيس.

هذا وكانت قد أُطلقت حملة تضامن كبيرة مع هناء وكذلك تأمين المبالغ المطلوبة لعلاجاتها ، لكنها رحلت اليوم متأثرة بآلامها الكبيرة.

شاهد أيضاً

شمال لبنان| زوج يتفنّن في تعذ يب زوجته ويرسل صورها لوالدتها “مفتخرًا بفعلته”!

تناقل ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوثق تعرّض سيدة تدعى غنوى علاوي للضرب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!