facebook-domain-verification=oo7zrnnwacae867vgxig9hydbmmaaj
أخبار عاجلة

رئيس بلدية برج البراجنة في لقاء خاص: عقدنا العزم على السير رغم العوائق .. وهذه رسالتي لأهالي البرج وشبابِها

خاص تحقيقات

حوار ومتابعة: رئيس التحرير – محمود جعفر

تجتمع الناس في الأسواق الكبيرة كما كل يوم، منهم من يُريد التَّسوق، والبعض الآخر يحمل بضاعته لعرضها على المارى، آملاً في الحصول على ثمنها لتسديد إحتياجاته وعائلته.

فالجميع بحاجة لهذا المكان الذي منه يستحصلون على حاجياتهم، وبه يسترزقون، وقد تكون الرزقة اليوم جيدة وفي الغد دون المطلوب، وقد تجد كل ما تريد، أو تعود منتظراً ليوم آخر.

13823449_1027964923984329_1482258428_n

هذا الوصف ينطبق تماماً على بلدية برج البراجنة، مع المفارقة أنك تجد دائماً حلولاً لمطالبك، حيث “الفوضى الخلاَّقة” داخل أروقتها، وخاصة في مكتب رئيس بلديتها المحامي عاطف منصور، الذي لا يكِل او يمِل من سماع شكاوى الناس، التي تقصده للتعبير عن همومها، فالجميع مُرحَّب به.

بإبتسامة خجولة وإرادة صلبة على متابعة العمل بكل جدية ونشاط، يستقبلك الريِّس منصور، يجلس معك ويسمع كُل ما عندك دون “تربيح جمِيلة”، فتخرج مُرتاح البال بأن البلدية هي حقاً نفس الناس، وهو المُنطلق من الواقع، عارفاً بخباياه وخفاياه، خاصة أنه كان عضواً فاعلاً في البلدية ما بين العامي 1998-2004.

تجده في عناد مع الوقت ليُنجز ما يراه الأنسب للبلدة التي تحتاج الكثير، فهي تضم نسبة عالية من السكان، فضلاً عن التواجد السوري وغيره من الجنسيات الممتد منذ عشرات السنين، يُضاف إليه وضع مخيم البرج للنازحين الفلسطينيين وهو من أول المخيمات وعمره من عمر النكبة.

يتحدث المحامي عاطف منصور عن خلل ما ولا يُخفي حجم العوائق، لكنه مُدرك تماماً أنه سيواجه ما استطاع إليه سبيلاً، خاصة وأن البلدية في توجُّه ورؤى وتخطيط جديد، معتبراً أن المواطن بدأ يلمس ذلك بعد مرور شهرين ونيِّف على استلامنا مهمامنا كبلدية جديدة.

وعمَّا إذا كانت البلدية لديها سلطة على نفسها، في ظل التدخلات من الداخل والخارج، إعتبر أنه لا أحد يُملي على البلدية شروطاً معيَّنة وليس هناك من قرارات مُعلَّبة، ونحن في تعاون تام مع الجميع تحت سقف مصلحة البلدة وهذا لا يعني إلغاء دور البلدية.

13867011_1027964880651000_974926081_n

وعن مخيم برج البراجنة وإن كان للبلدية من مراقبة وتنظيم لمداخله، قال أن البلدية قد كلَّفت إحدى الشركات لإجراء الإحصاءات وتنظيم الأمور من الخارج فقط، أما من الداخل فلا سلطة عليه، مضيفاً أن هناك خطة أمنية قريبة لكيفية التحرك بالتعاون مع إتحاد بلديات الضاحية الذي يملك الإمكانيات كما الطاقات والعناصر اللازمة لسير العمل في أي مشروع منوي تنفيذه، فبلدية برج البراجنة لا يتجاوز عدد عناصرها ال 30 وبالتالي فالتعاون مع إتحاد البلديات الذي يملك التجهيزات وكل ما هو مُحتاج أمر ضروري، خاصة أن نسبة السكان في هذه المساحة الجغرافية لبلدة البرج تبلغ 7% من عداد سكان لبنان، وهذا الرقم وحده يكفي لخلق الفوضى وعدم القدرة على تنظيم المخالفات بالكامل.

وعن مداخل برج البراجنة الأساسية وسوء الإهتمام بها من حيث المظهر الخارجي، إعتبر أن المنظر “مُقرف” والوضع “مُزري”، لكن الوضع الجغرافي للبلدة متداخل جداً وضيق، يُضاف إلى أن المشاريع التي كانت مقررة من قبل الدولة فيما خص إقامة الجسور وغيرها خلال الفترة الماضية قد أُلغيت، فكل هذا يُسبب عائقاً أساسياً، والبلدية ستعمد لمحاولة دراسة الصورة بشكل أوضح والعمل على تحسين ما أمكن، مُستفيدين من مساحات محدودة سنحاول إستغلالها بالشكل الأمثل.

13871665_1027965017317653_308432678_n

أما عن مشكلة المياه التي أرهقت كاهل أهالي البرج، خاصة خلال شهر رمضان الماضي، اعتبر أن مشكلة المياه في البلدة عُمرها عشرات السنوات، وهي ناتجة بالشكل الأساس عن أن جرّ المياه للبلدة التي تتولاها مصلحة مياه عين الدلبة تأتي من منطقة المشرف، فضلاً عن أن هذه الآبار التي تتغذى منها المنطقة كما عدد آخر من المناطق على امتداد الخط من المشرف وعددها ستة آبار قد تعطَّل منا اثنان مع تعطُّل لموتيرات الكهرباء أيضاً التي يتم عبرها ضخ المياه نتيجة سوء الصيانة والإبتعاد عن الحداثة، كل هذا يُضاف إليه إنتشار “مافيات المياه” التي سحبت المياه على امتداد الخط، فمنهم من باعها للمسابح وغيره، لهذا بحثت البلدية عن علاج جذري وقرَّرت بالتعاون مع بلدية المريجة حفر آبار إراتوازية ضمن أرض تابعة لمنطقة المريجة، بعدما عقدنا مع مدير عام مصلحة مياه عين الدلبة جوزيف نصير عدَّة إجتماعات كانت إيجابية وانتهت بدعم هذا المشروع، الذي بدأ تنفيذه منذ الثلاثاء الماضي، وخلال أشهر قليلة نكون أمام تباشير خير في هذا الشأن.

وفيما خصَّ موضوع الكهرباء الذي لا يقل شأناً عن مشكلة المياه، قال أن البلدية تراقب تسعيرات المولدات وهناك إلتزام شبه تام، وإن بقي هناك بعض الأشخاص ممن لا تلتزم بذلك فيجري متابعتهم وإلزامهم بالتسعيرات بالتنسيق مع وزارتي الإقتصاد والطاقة.

مضيفاً: أن هناك خيار لدى البلدية لشراء المولدات الخاصة وتقديم الطاقة للأهالي بأسعار التكلفة، وهذا المشروع يحتاج للدراسة الفعلية وكذلك للإمكانيات المادية، وهذا لا يعني إلغاء دور أصحاب المولدات بقدر ما هو إلغاء الإحتكار والتعاون المشترك لصالح أهالي البلدة.

رئيس البلدية متوسطاً رئيس التحرير وعضو المجلس البلدي ريان ناصر
رئيس البلدية متوسطاً رئيس التحرير وعضو المجلس البلدي ريان ناصر

وفيما خصَّ الإبتعاد عن الشباب تحديداً في البلدة وعدم الإختلاط معهم، عبر إقامة اللقاءات والنشاطات، إعتبر أن البلدية شكَّلت اللجان بهذا الخصوص وينبغي أن تقوم بدورها، وهنا تحدث عضو المجلس البلدي رئيس اللجنة القانونية المحامي ريان ناصر خلال اللقاء عن أنَّ هناك تكريماً ستُقيمه البلدية قريباً لتكريم الطلاب المتفوقين وهي فرصة جيدة وضرورية، وهو الذي إقترح موضوع وضع صندوق للشكاوى ضمن نطاق البلدة وتم بالفعل التصديق على إقتراحه ووضع صناديق للشكاوى موجودة في مكاتب المخاتير في المنطقة، والمعروف عن ناصر إندفاعه وحماسه للعمل وتفانيه من أجل مصلحة البلدة وأهلها.

وعن المؤسسات التابعة للبلدية ومنها مكتبة برج البراجنة العامة والمركز الصحي الإجتماعي الموجود في منطقة الرويس، إعتبر أن هذه المؤسسات هي بخدمة الناس، وفي الرويس حيثالمبنى الضخم، تم عقد تعاون مع جهاد البناء فأسسوا به مركزا صحياً ضخما ومعهد تُقام به عدة دورات هامة، وفيه كذلك مركز علاج فيزيائي، وصالة ضخمة للأعراس حيث التكلفة تشجيعية ورمزية.

يُوجِّه رئيس البلدية رسالة لأهالي برج البراجنة: لا تتخلوا عن الأمل، فنحن نَفَس الناس وصرختهم المُحقة، بابي مفتوحاً للجميع، واقول لكم: لا تسمعوا الكلام المُغرض، تعالوا للبلدية فبابي مفتوحاً لكم لما فيه مصلحة البلدة، فنحن عائلة واحدة ونُكمِّل بعض.

للشباب يقول: قوموا بالمبادرات ونحن إلى جانبكم، فالتعويل عليكم أنتم الجيل الواعِ والمُثقَّف، خذوا دوركم وقوموا بتوجيهنا، ولا تترددوا، تعالوا لنتواصل فأنتم جيل الخبرات ونحن جيل الخبرة وكلانا بحاجة لبعض.

 

 

 

عن investigation

شبكة مختصة بالرصد الإعلامي من لبنان إلى العالم. نعتمد أسلوب التقصِّي في نقل الأخبار ونشرها. شعارنا الثابت : "نحو إعلامٍ نظيف"

شاهد أيضاً

الحكم على نائبين سنغاليين بالسجن ستة أشهر بعد ضربهم لزميلتهم وأذيتها داخل البرلمان

حكم على نائبين سنغاليين معارضين بالسجن ستة أشهر، لاعتدائهم جسدياً على زميلة في البرلمان. وفي …

error: Content is protected !!