facebook-domain-verification=oo7zrnnwacae867vgxig9hydbmmaaj

في جبيل| عُمّال يتعرّضون لأسوأ ما يكون .. هذا ما حصل بهم!

إنتشر عبر وسائل الواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء، فيديو يظهر به عدد من الشبان وهم يتعرضون لأبشع أنواع التحقير.

وأُرفق الفيديو بالتعليق التالي:

“بعض الشباب اللبناني العكاري الذين يبحثون عن لقمة العيش من سكان منطقة العبدة وبعض الأطفال السور يين ذهبو للعمل في قطاف الكرز ( قطاف الموسم).

و بعد أربعة أيام عمل جاء صاحب الأرض وإتهم الشباب بسرقة ساعة يد و نظارات شمسية ليتهرب من دفع أجورهم،

ولما حلفو له أنهم لم يرونها ذهب وأرسل لهم مجموعة مسل.حة
ليتم بعدها ربطهم ووضع حبة بطاطا في فم كل شخص منهم وجلدوهم بشرطان الكهرباء وهذه فيديوهات مسربة من مكان الحا دثة.

حسبنا ا لله ونعم الوكيل فيهم، برسم المعنيين في عكار والشمال كله”.

وفي السياق، أجرى موقع “ليبانون ديبايت” إتصالات مع عدد من المعنيين الذين أكدوا صحة الفيديو المنتشر،

الا أنه ليس في منطقة العبدة بل في بلدة مجدل العاقورة والتي تقع في قضاء جبيل.

وأفاد مصدر أمني، بأنّ “صاحب الأرض والشبان يخضعون الآن للتحقيق في مخفر المنطقة، لكشف ملابسات الحاد ثة”.

ويتحفّظ “موقع تحقيقات” عن نشر الفيديو، نظرًا لـ “فظاعة” المضمون.

شاهد أيضاً

العمال المياومون في لبنان بدائرة الخطر

الفيديو المرفق يعبر عن رأي أصحابه لايزال العمال المياومون في لبنان يعانون من تداعيات فيروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!