facebook-domain-verification=oo7zrnnwacae867vgxig9hydbmmaaj
تحقيقات نيوز - لبنان

إلى اللبنانيين .. الأسوأ لم يأتي بعد .. فوضى وغلاء ومزيد من “التَّعتير” و “الفقر”

رصد ومتابعة – خاص شبكة تحقيقات الإعلامية

مدير التحرير : محمود جعفر

دعونا نقول الأمور كما هي ، فالأسوأ لم يأتي بعد على لبنان ، في ظل ضبابية تُخيِّم على المشهد العام وإنعدام قيام السلطة السياسية الحالية الحاكمة بأيّة تضحيات أو تنازلات تقي هذا البلد الإنهيار التام.

رفع الدعم عن السلع الغذائية بات حقيقة مُفرغ منها ، وهي أصلاً سلكت نصف طريقها اليوم من قبل التجار والمؤسسات كي يتجنّبوا الإرتفاع الجنوني للأسعار وغيظ العالم من ذلك بشكل كبير ، فهم رفعوا الأسعار خلال شهر واحد من الآن ما يقارب ال ٣٥٪ ومتّجهة صعودًا.

البطاقة التموينية لن يُكتب لها النجاح ، الأمر غير مرتبط حتمًا بالمبالغ المالية المطلوبة ، بل بالتسييس والمحسوبية وانعدام وجود أي إحصاء حقيقي يُحدد بالفعل من هم العائلات الأشدُّ فقرًا ، فأغلب من هم مسلجون لدى وزارة الشؤون الإجتماعية انما جرى وضع لوائحهم بناءًا على مصالح حزبية ودينية ومناطقية ، دون وجود أيّة إحصاءات حقيقيّة.

الشارع مقبل على غليان حتمي ، والفوضى “تحصيل حاصل” ، فيما الطبقة السياسية الحالية الحاكمة مستمرة في إنكار علاقتها بالواقع والأزمة ، إذ سنشهد فوضى جماعية سياسية وشعبية وخلافها ، لن تحمل بمشاهدها سوى الويلات.

شاهد أيضاً

الأسعار المرتفعة للألبسة حوّلت فرحة العيد في سوريا لنقمة .. مواطنون يشتكون وتُجّار يبرِّرون

شبكة تحقيقات الاعلامية – رصد ومتابعة – عادل حلوي سوريا معنى العيد بات في الضَّياع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!